أقيمت بقاعة الأستاذ عبد القادر الغساني بمكتبة دار الكتاب العامة بصلالة مساء الخميس 21 نوفمبر 2019م أمسية خاصة بمناسبة العيد الوطني التاسع والاربعين المجيد، وشارك فيها كل من الشاعر صلاح شجعنه من سلطنة عمان والشاعر بوبكر المبروك من تونس والشاعر محمد عبدالماجد أحمد الحسن (ود الكابس) من السودان، والأستاذة مروى فاروق من مصر، والأستاذة مها خفاجي من مصر، والأستاذة مفيده محمد جاء بالله من تونس.

وقد ألقى كل من المشاركين العديد من القصائد الشعرية في حب السلطنة وقائدنا الحكيم جلالة السلطان قابوس المعظم معبرين بذلك عن الثناء والشكر والمشاعر الصادقة اتجاه وطننا الحبيب، كما تضمنت الأمسية مشاركات طلابية لإتاحة الفرصة لإظهار  المواهب الإبداعية لديهم، وشارك فيها كل من:

رياض علي السليمي (سلطنة عمان) من المدرسة السعيدية بقصائد شعرية.

الطالبة آية شوكت (جمهورية مصر) من مدرسة عائشة في فن الإلقاء للشعر.

الطالبة رنا إسماعيل (جمهورية مصر) من مدرسة السعادة  في مجال العزف.

الطالبة أنجل نشأة مهنا (الجمهورية السورية) من مدرسة النور  بعزف على العود.

وقد القى الدكتور محمد بن حسن الغساني  مدير مكتبة دار الكتاب العامة كلمة بهذه المناسبة السعيدة نيابة عن أسرة المكتبة رفع فيها التهاني لقائد المسيرة جلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم حفظه الله ورعاه وادام عليه الصحة والعافية، وذكر فيها أهمية يوم العيد الوطني حيث أنه يذكرنا بالتضحيات العظيمة والعطاء اللامحدود من اجل تحقيق الأهداف التي يسعى إليها المجتمع العماني تحت القيادة الحكيمة لصاحب الجلالة والمتمثلة في التنمية الشاملة في مختلف القطاعات والمجالات التعليمية والصناعية والزراعية والخدمية، كما أن شعبنا العماني يسعى دائما لتعزيز وحدته الداخلية ويحافظ على الأمن والإستقرار وذلك بهدف مواصلة البناء وتوظيف إمكانيات البلاد وطاقاتها لتحقيق مستقبل أفضل للوطن وأبنائه.

حضر الأمسية مجموعة كبيرة من المهتمين بالشأن الثقافي، وفي الختام تم تكريم المشاركين في الأمسية التي لقيت أشادت الكثير من الحضور وعبروا عن سعادتهم بالحضور والمشاركة بها.

تقرير قناة عمان الثقافية عن الأمسية

Pin It on Pinterest

Share This